قرأت ما اعجبني...

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أيقونة قرأت ما اعجبني...

مُساهمة من طرف برق البوق في الإثنين يونيو 22, 2015 6:42 pm

بعد الحمد لله وبسم الله والسلام على الانصار،
منذ فترة يضيق صدري كلما تذكرت انه الى الان نجد كل العلماء ينفرون من دعوة امامنا عليه السلام، فلم اراسل احد من اكابر علماء هذا العصر الا وانكر، حتى من هم ممن يتوسم المرء فيهم الخير، كالشيخ عمران حسين ، وصلاح الدين بن عرفة ، فعجبت واستغربت لكن والله ما انهز ايماني بيوم انه المهدي المنتظر واقسم بربي وبنعيمه الاعظم ان يقيني بالامام قد زرع بقراءتي لاول بيان من بياناته، لكن بكل حال تمر الايام واذا يقع في يدي شي من اقوال علماء السلف الذي وبالرغم من كل الكلام الذي يدور حوله الا اني ممن يعزون هذا الرجل، بكل حال ادعوكم لقراءة وصف محي الدين بن عربي للمهدي واصحابه وعلماء عصره، ولكم انتم ايها الانصار النظر بواقعنا وما نحن عليه. قد لونت بعض العبارات التى اثارت انتباهي والتى وجدتها فعلا في حاضرنا ولم ترد في كتب السيره او السنه او الروايات التى وصلتنا عن اخر الزمان... ولا اعلم ان كان هذا الوصف استنتاج وصل اليه ام انه لديه روايات لم تصل لنا.

محي الدين بن عربي :
قال في كتابه الفتوحات المكيــة " إعلم ايدنا الله ان لله خليفــة يخرج وقد امتلأت الارض جورا وظلما فيملؤها قسطا وعدلا ، ولو لم يبق من الدنيا الا يوم واحد طول الله ذلك اليوم حتى يلي ذلك الخليفة من عترة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - من ولد فاطمة يواطي اسمه اسمه رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .
" ... يشهد الملحمة العظمى مأدبة الله بمرج عكا ، يبيد الظلم واهله ، يقيم الدين فينفخ الروح في الاسلام ، يعز الاسلام به بعد ذلة ، ويحيا بعد موته ، يضع الجزية ، ويدعو الى الله بالسيف ، فمن ابى قتل ، ومن نازعه خذل ، يظهر من الدين ما هو عليه في نفسه ما لو كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لحكم به ، يرفع المذاهب من الارض فلا يبقى الا الدين الخالص .
اعــداؤه مقلدة الفقهاء اهل الاجتهاد ، لما يرونه من الحكم بخلاف مـاحكمت به ائمتهم ، فيدخلون كرها تحت حكمه خوفا من سيفه وسطوته ، ورغبة فيما لديه يفـرح به عامة المسلمين اكثر من خواصهم ، ويبايعه العارفون من اهـل الحقائق عن شهود وكشف بتعريف إلهي ، له رجال إلهيون يقيمون دولته وينصرونه ، هم الوزراء ، يحملون اثقال المملكة ، ويعينونه على ما قلده الله " ... فشهداؤه خير الشهـداء ، وامناؤه افضل الامناء ، وان الله يستوز له طائفة خبأهم له في مكنون غيبه ، اطلعهم كشفا وشهودا على الحقائــق ، وما هو امر الله عليـه في عباده ، فبمشاورتهم يفصل ما يفصل ، وهم العارفون الذين عرفوا ما ثم .
واما هو نفسه فصاحب سيف حق وسياسة مدنية ، يعرف من الله قدر ما تحتاج اليه مرتبته ومنزله ، لانه خليفة مسدد ، يفهم منطق الحيوان ، يسري عدله في الانس والجان ، من اسرار علم وزرائه الذين استوزرهم الله له لقوله " وكان حقا علينا نصر المؤمنين " وهم على اقدام ( و ) رجال من الصحابة ، صدقوا ما عاهدوا الله عليه ، وهم من الاعاجم ما فيهم عربــي ، لكن لا يتكلمون الا بالعربية ، لهم حافظ ليس من جنسهم ، مـا عصــى الله قــط ، هـو اخص الوزراء و افضل الامنـاء . ( المصدر ج 1 ص 106 - 107 )

وهنا اسئل امامي؟ هل نحن الانصار مختارون من الله؟ بعد قرائتي لهذا البيان والله خفت على نفسي من الفتنه.
استغرب ايضا بعبارتين وردتا فيما قال، وهي " ويدعو الى الله بالسيف ، فمن ابى قتل" واراه متناقض تماما مع "نفسه فصاحب سيف حق وسياسة مدنية "
نعم امامي بين بالحق ان الاسلام دين مدني ، فالعدل للجميع مهما كانت ديانته والتعامل بين الناس ودولتهم معامله مدنيه لا تفرق الدولة بين فقير مسلم وفقير غير مسلم ولا تفرق بين احتياجات البشر تبعا لما يعبدون، فمن يعبد الله يجد جزاءه ومن يعبد غيره سيخسر يوم لا يقبل من الناس الا دين الاسلام.
فلم افهم كيف يكتب يدعو الى الله بالسيف !! ، ببدايه الامر ظننته فهم مغزى دعوة الامام، لكني بنهايه الامر شعرت ان لديه مجموعه من الروايات التى جمعها... وربما والله اعلم لم تصل لنا.

بكل حال اخواني، اتمنى ان لا يكون ما كتبتبه سبب لبدء خلاف ما بين الانصار، خصوصا لمعرفتني الجدل الكبيره حول شخصيه الرجل، لكني تشجعت وكتبت لاني اريد من الانصار ان يكونو قادرين على التحاور فيما بينهم وتقبل اراء بعضهم البعض حتى ولو لم تعجبهم، نحن للان لم نفتن ولم نتعرض للامتحان الحقيقي، لم نستلم ملك ولا سلطه ولا لعبت الاهواء او الغيره ... وتذكرو قوله عليه الصلاة والسلام .. ستكون اعظم فتنة... واعظم فتنه هذه سيشهدها منا من ينجيه الله من اهوال، فتنة الدجال ، اعوذ بالله منها ومن شرها.

بختام حديثي اعود لما بدأت به، فاعلمو ان احد علامات علم امامنا ... ان العلماء لن يؤمنو بعلمه.. وتذكرو وصف علماء هذا الزمان "اعــداؤه مقلدة الفقهاء اهل الاجتهاد ، لما يرونه من الحكم بخلاف مـاحكمت به ائمتهم" واقول بعد مراقبة حال علماء هذا الزمان.... والله قد صدق قائل هذا الكلام، فلا تحزنوا يا انصار لعدم ايمان علماء ودعاة هذا العصر وادعوكم لدعاء عامة المسلمين لهذه الامر ...


avatar
برق البوق

عدد المساهمات : 79
تاريخ التسجيل : 24/05/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى