الفوائد لإبن القيم الجوزية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أيقونة الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف أمين في الإثنين مارس 16, 2015 2:17 pm

بسم الله الرحمان الرحيم :

كتاب الفوائد هو عبارة عن حكم وأمثال لإبن القيم  تحتوي على معاني لطيفة ورقائق جليلة
تسعف العطلان وتروي العطشان ..
تضيئ الليل البهيم وتسعد الحائر المسكين ..

علماء السوء :

يقول رحمه الله : علماء السوء جلسوا على باب الجنة يدعون إليها الناس بأقوالهم
ويدعونهم الى النار بأفعالهم قالت اقوالهم للناس هلموا , قالت أفعالهم لا تسمعوا منهم
فلو كان كل ما دعوا إليه حقا كانوا أول المستجيبن له , فهم في الصورة أدلاء
وفي الحقيقة قطاع طرق ..

أصول الخطايا كلها ثلاثة :

1. الحرص : وهو الذي آخرج آدم من الجنة

2. الكبر : وهو الذي أصار إبليس الى ما صار

3. الحسد : وهو الذي جرأ أحد ابني آدم على أخيه

فمن وقي شر هذه الثلاثة فقد وقي الشر , فالكفر من الكبر , والمعاصي من الحرص والبغي والظلم من الحسد ..

avatar
أمين
Admin

عدد المساهمات : 1444
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

http://forsan.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف أمين في الإثنين مارس 16, 2015 2:31 pm

فوائد وحكم :

* لما رأى المتيقظون سطوة الدنيا بأهلها وخداع الأمل لأربابه ,
وتملك الشيطان وقيادة النفوس
رأوا الدولة للنفس الأمارة
لجأوا الى حصن التضرع والإلتجاء
كما يأوي العبد المذعور الى حرم سيده

***

* شهوات الدنيا كلعب الخيال ,
ونظر الجاهل مقصور على الظاهر ,
فأما ذو العقل فيرى ما وراء الستر

***

* تا الله ما كانت الأيام الا مناما
فاستيقظوا وقد حصلوا على الظفر .

***

* سفر الليل لا يطيقه إلا مضمر المجاعة .
النجائب في الأول وحاملات الزاد في الأخير ..

***

* يا مستفتحا باب المعاش بغير إقليد (مفتاح ) التقوى ,
كيف توسع طريق الخطايا وتشكوا ضيق الرزق
avatar
أمين
Admin

عدد المساهمات : 1444
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

http://forsan.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف أمين في الثلاثاء مارس 17, 2015 6:49 pm

فوائد وحكم

الجنة ترضى منك بأداء الفرائض
والنار تندفع عنك بترك المعاصي
والمحبة لا تنفع منك إلا ببذل الروح .

***

تذكر حلاوة الوصال يهن عليك مر المجاهدة

***

جمع فيك عقل الملك وشهوة البهيمة وهوى الشيطان .
وأنت للغالب عليك ثلاثة : إن غلبت شهوتك وهواك زدت على مرتبة الملك
وإن غلبك هواك وشهوتك نقصت عن مرتبة الكلب .

***

ملئوا مراكب القلوب متاعا لا تنفق إلا على الملك .
فما كان إلا القليل حتى قدموا من السفر .
فأعقبهم الراحة في طريق التلقي .
فدخلوا بلد الوصل وقد حازوا ربح الأبد

***

اعرف قدر ما ضاع وابك بكاء من يدري
مقدار الفائت .

***

لو عرفت قدر نفسك عندك ما أهنتها بالمعاصي .
إنما أبعدنا إبليس إذ لم يسجد لك وأنت في صلب أبيك .
فواعجبا كيف صالحته وتركتنا .
لو كان في قلبك محبة لبان أثرها على جسدك .
avatar
أمين
Admin

عدد المساهمات : 1444
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

http://forsan.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف خديجة في الأربعاء مارس 18, 2015 6:09 pm

علماء السوء :

يقول رحمه الله : علماء السوء جلسوا على باب الجنة يدعون إليها الناس بأقوالهم
ويدعونهم الى النار بأفعالهم قالت اقوالهم للناس هلموا , قالت أفعالهم لا تسمعوا منهم
فلو كان كل ما دعوا إليه حقا كانوا أول المستجيبن له , فهم في الصورة أدلاء
وفي الحقيقة قطاع طرق ..

[b][/لم يضيعنا الا علماء السوء
حسبي الله ونعم الوكيل
b]
avatar
خديجة

عدد المساهمات : 2017
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف أمين في الأربعاء مارس 18, 2015 6:25 pm

صدقت أختي خديجة علماء السوء هم سبب البلية التي أصابت الأمة  بسبب سوء فهمهم أولا

وقلة علمهم ثانيا , وعملهم بخلاف ما يعلمون ثالثا كلها دواعي جعلت منهم ضلال ودعاة جهنم

وصدق حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فيهم عندما قال لحديفة بعدما سأله عن الفتن  :

  قال حديفة  : كَانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ الْخَيْرِ
وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنْ الشَّرِّ مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي فَقُلْتُ :
يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنَّا كُنَّا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَشَرٍّ فَجَاءَنَا اللَّهُ بِهَذَا الْخَيْرِ فَهَلْ بَعْدَ هَذَا الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ؟ قَالَ : "نَعَمْ" قُلْتُ :
وَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الشَّرِّ مِنْ خَيْرٍ؟ قَالَ : "نَعَمْ وَفِيهِ دَخَنٌ" قُلْتُ : وَمَا دَخَنُهُ؟ قَالَ :
"قَوْمٌ يَهْدُونَ بِغَيْرِ هَدْيِي  تَعْرِفُ مِنْهُمْ وَتُنْكِرُ" قُلْتُ : فَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الْخَيْرِ مِنْ شَرٍّ؟ قَالَ :
"نَعَمْ دُعَاةٌ عَلَى أَبْوَابِ جَهَنَّمَ مَنْ أَجَابَهُمْ إِلَيْهَا قَذَفُوهُ فِيهَا" قُلْتُ :
يَا رَسُولَ اللَّهِ صِفْهُمْ لَنَا ، قَالَ :
"هُمْ مِنْ جِلْدَتِنَا وَيَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا" قُلْتُ : فَمَا تَأْمُرُنِي إِنْ أَدْرَكَنِي ذَلِكَ؟ قَالَ :
"تَلْزَمُ جَمَاعَةَ الْمُسْلِمِينَ وَإِمَامَهُمْ" قُلْتُ : فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُمْ جَمَاعَةٌ وَلَا إِمَامٌ؟ قَالَ :
"فَاعْتَزِلْ تِلْكَ الْفِرَقَ كُلَّهَا وَلَوْ أَنْ تَعَضَّ بِأَصْلِ شَجَرَةٍ حَتَّى يُدْرِكَكَ الْمَوْتُ وَأَنْتَ عَلَى ذَلِكَ".


حتى كلمة دعاة لم تظهر إلا في زماننا .. وكأن الحديث يصف واقع حالنا ..

فبعض الدعاة للأسف يلهتون عبر مجالس السلاطين رغبة وطمعا في فتات مالهم .
مقابل أن يزينوا لهم قبائح أعمالهم ببعض النصوص الدينة التي يحرفونها عن مقصودها ودلالتها ..
فيزيدوا الحاكم ضلالا على ضلاله وفسقا على فسوقه ..
ولا حول ولا قوة الا بالله ..

وبعضهم جعل من نفسه العالم بمصائر الخلق ففلان عنده في الجنة وعلان في النار
والمذهب الفلاني ضلال والمذهب العلاني هدى على صراط الرحمان ..

فأججوا الصراعات الدفينة بين المذاهب والفرق عن طريق تسليط الضوء على زوالق وزلات مذاهب الغير بغير وعي

رغم أن الله يقول " لكم دينكم ولي دين "

فالأصل هو ترك الناس وشأنهم وعدم لمزهم في معتقدهم أو مذهبهم
وإنما مجادلتهم بالتي هي أحسن إن كانوا يركنون الى الحوار العقلاني ..

" فلأن يهدي الله بك رجلا واحد خير لك من حمر النعم "
avatar
أمين
Admin

عدد المساهمات : 1444
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

http://forsan.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أيقونة رد: الفوائد لإبن القيم الجوزية

مُساهمة من طرف أمين في الجمعة مارس 20, 2015 1:23 am

يقول رحمه الله :

فصل : الزهد في الدنيا

إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالله , وإذا فرحوابالدنيا

فإفرح أنت بالله وإذا أنسوا بأحبابهم فاجعل أنسك بالله

وإذا تعرفوا الى ملوكهم وكبرائهم وتقربوا إليهم لينالوا بها العزة

والرفعة فتعرف أنت الى الله وتودد إليه تنل بذلك غاية العز والرفعة .

قال بعض الزهاد :

ما علمت أن أحدا سمع بالجنة والنار تأتي عليه ساعة لا يطيع الله فيها

بذكر أو صلاة أو قراءة أو إحسان . فقال له رجل : إني أكثر البكاء

فقال : إنك ان تضحك وأنت مقر بخطيئتك خير من أن تبكي وأنت مدِل بعملك ..

وان المدل لا يصعد عمله فوق رأسه , فقال : أوصني فقال :

" دع الدنيا لأهلها كما تركوا هم الآخرة لأهلها , وكن في الدنيا كالنحلة

إن أكلت أكلت طيبا وإن أطعمت أطعمت طيبا , وإن سقطت على شيء لم تكسره

ولم تخدشه "
avatar
أمين
Admin

عدد المساهمات : 1444
تاريخ التسجيل : 09/01/2015

http://forsan.forumaroc.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى